لجنة المخصبات الزراعية توافق فنيا على تسجيل 61 سماد معدنى بجلسة الاحدرقم 7المخصبات : اعادة النظر فى تسجيل بيور هيومك , ورفض تسجيل مركبينلجنة مبيدات الافات تعتمد تسجيل 23 مبيد جديد بجلستها رقم 7 المنعقدة اليوم 13 يونية
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقا
الأكثر تقييم
تعتبر الزراعة المحمية هو تعظيم دور عناصر الزراعة من أرض ومياه وعماله والاستفادة القصوى من الأغشية البلاستيكية فى حماية النبات من الظروف البيئية المعاكسة وإنتاج محاصيل فى غير مواعيدها المعتادة بكميات ونوعية عالية فى مواصفاتها التسويقية.
تصاب نباتات الطماطم بالعديد من الأفات الحشرية التى تسبب الضرر بنمو النباتات مما يؤثر على المحصول الناتج كما قد تسبب بعض الحشرات أضراراً بالثمار مما يؤثر بالتالى على جودة الثمار وتسبب خسارة كبيرة بالمحصول
تعتبر الفاصوليا من المحاصيل الأقتصادية الهامة فى مصر والتى تصاب بالعديد من الأمراض الفطرية.
الحشائش وطرق مكافحتهـــا في الوادي وكذلك في المناطق الصحراويـــة إعــــداد الأستاذ الدكتور / سمير توفيق علــى الديـــــب أستاذ ورئيس قسم كيمياء مبيدات الآفات
اهم افات المحاصيل البستانية ( الخضر - الفاكهة ) وكيفية عمل المكافحة المتكاملة لتلك المحاصيل سوف يتم عرضها فى عدة اجزاءا نأمل للجميع الفائدة ( الجزء الاول )
انتاج الخضر بالصوب الزراعية الزراعية احد اهم الاسباب النموذجية للتكثيف الزراعى وزيادة اعداد النباتات فى وحدة المساحة واستخدام اساليب التربة الرأسية لزيادة الانتاج ورفع كفاءة معدلاته
تعتبر الفاصوليا من المحاصيل الأقتصادية الهامة فى مصر والتى تصاب بالعديد من الأمراض الفطرية.
اهم افات المحاصيل البستانية ( الخضر - الفاكهة ) وكيفية عمل المكافحة المتكاملة لتلك المحاصيل سوف يتم عرضها فى عدة اجزاءا نأمل للجميع الفائدة ( الجزء الاول )
الحشائش وطرق مكافحتهـــا في الوادي وكذلك في المناطق الصحراويـــة إعــــداد الأستاذ الدكتور / سمير توفيق علــى الديـــــب أستاذ ورئيس قسم كيمياء مبيدات الآفات
تصاب البامية بالعديد من المراض التى تؤثر على نمو وإنتاجية النباتات
2011/07/20 11:16 PM
أهم الأمراض التى تصيب البامية وطرق الوقاية والعلاج
Share : شارك
1 التعليقات
: التقييم
 

أهم الامراض التى تصيب البامية وطرق الوقاية والعلاج

 

1- أمراض أعفان الجذور والذبول

أ- أمراض الرايزوكتونيا وأهمها

  • موت البادرات قبل ظهورها فوق سطح التربة.
  • موت البادرات بعد ظهورها فوق سطح التربة.
  • عفن الجذر الريزوكتونى.
  • تقرح الساق الريزوكتونى.



 

الأعراض

  • يقتل الفطر البادرات الحديثة قبل أو بمجرد ظهورها من التربة حيث يهاجم القمة النامية للبادرة وقد يظهر عليها قبل موتها تلون بنى ومناطق ميتة متحللة والعرض الرئيسى هو زيادة نسبة الجور الغائبة نتيجة لموت البادرات.
  • يهاجم الفطر البادرات بعد ظهورها فوق سطح التربة ويسبب بقع بنية فوق سطح التربة مباشرة وتسبب هذه البقع ضعف الساق فى البادرة فى منطقة الإصابة مما يؤدى إلى سقوطها وموتها ونلاحظ هنا سهولة اقتلاع البادرات حيث تقتلع بدون مجموع جذرى.
  • عند تقدم النباتات فى العمر عن طور البادرة يهاجم الفطر الساق ويسبب بقع بنية وتقرحات فوق سطح التربة وتزداد فى الحجم بزيادة الإصابة وتؤدى إلى تحليق الساق.
  • يصيب الفطر جذور النباتات الكبيرة ويؤدى إلى وجود بقع وتقرحات بنية وتحليق لأنسجة الجذر المصاب.
  • بزيادة الرطوبة تنتشر الإصابة وتعم الجذر وتؤدى إلى ضعف النبات واصفراره ويسهل اقتلاعه من الأرض نظرا لموت المجموع الجذرى وتحلله.

 

المكافحة

  • زراعة الأصناف المقاومة.
  • الاعتدال فى الرى.
  • اتباع دورة زراعية مناسبة.
  • العناية بخدمة الأرض وتنعيمها حتى تقل درجة الرطوبة فيها.
  • عدم تعميق الزراعة حتى تظهر البادرات سريعا فوق سطح التربة.
  • فى الحقول المعروف اصابتها بشدة يجب معاملة البذور قبل الزراعة بمادة ريزولكس/ثيرام أوموفسرين بمعدل3جم/كجم بذرة وفى حالة ظهور الإصابة على البادرات الصغيرة بالحقل يرش أو يوضع بجوار الجور على الخطوط محلول أحد هذين المبيدين المذكورين بمعدل 300جم/100لتر ماء.

 

ب- الذبول الفيوزاريمى

الأعراض

  • تبدأ أعراض الإصابة على صورة اصفرار تدريجى بالأوراق السفلى ويكون ذلك عادة فى جانب واحد من النباتات ومع تقدم المرض تظهر نفس الاعراض على الأوراق العليا بينما تسقط الأوراق السفلى وبعد ذلك يجف أغلب النمو الخضرى وتموت البادرات.
  • تبدو الحزم الوعائية فى السوق وأعناق الأوراق وقد أخذت لونا بنيا فاتحا وهذا المرض يصيب أيضا البادرات بمجرد إنباتها.
 
 
 

 

الظروف الملائمةلإنتشار الإصابة

  • الرطوبة الأرضية المنخفضة نسبيا.
  • درجة الحرارة المناسبة لإنتشار الفطر وهى من25إلى30 درجة مئوية تقريبا.
  • التربة الخفيفة الرملية.
  • انتشار ديدان النيماتودا بالتربة.

 

مكافحة المرض

  • زراعة التقاوى فى تربة نظيفة وشراؤها من مصادر معروفة خالية من المرض.
  • اتباع دورات زراعية مناسبة مع التخلص من المخلفات النباتية للمحصول السابق.
  • العناية بالتسميد خاصة الأسمدة البوتاسية التى وجد أن لها تأثير على تقليل الإصابة بالمرض.
  • زراعة أصناف مقاومة إن وجدت.

ملحوظة هامة:

هذه الإجراءات يجب اتباعها لمعظم أو لكل الأمراض التى تتسبب عن كائنات تعيش فى التربة وكذلك يجب اتباع البرنامج الوقائى والعلاجى لكل الفطريات التى تسكن فى التربة كما يلى:

1- يمكن استخدام أحد المطهرات الفطرية الآتية لمعاملة البذور قبل الزراعة:

  • فيتافاكس/ثيرام بمعدل 3جم/كجم بذرة.
  • ريزولكس/ثيرام بمعدل 3جم/كجم بذرة.
  • توبسين بمعدل 2جم/كجم بذرة.

عند ظهور الإصابة فى البادرات أو النباتات الكبيرة يعمل محلول من أحد المطهرات السابقة بمعدل 200جم/100لتر ماء. أو يستخدم مبيدريدوميل   بمعدل 150جم/100لتر ماء وترش هذه المحاليل بجوار جذور النباتات المصابة أى عملية سقسقة ويفضل فى حالة تكرار الرش أن يكون بين كل رشة وأخرى 10أيام على الأقل وأن يتم تبادل المبيدات المستخدمة.

2- يمكن كذلك استخدام أحد المبيدات الحيوية فى معاملة البذرة قبل الزراعة مثل :

  • بلانت جارد بمعدل 2.5سم3/لتر ماء.
  • ريزوان بمعدل 5جم/لتر ماء.
  • بروموت بمعدل4جم/لتر ماء.

ثم ترش البادرات بأحد محاليل المطهرات السابقة حول الجذور وذلك بعد اكتمال الإنبات.

يراعى فى حالة استخدام المبيدات الحيوية أن تكون الادوات والرشاشات المستخدمة خالية تماما من أى آثر للمبيدات الكيماوية.

 

2- مرض البياض الدقيقى

يعتبر هذا المرض هو أهم الأمراض التى تصيب البامية وتسبب خسارة كبيرة فى المحصول. وهو منتشر بكثرة فى المناطق ذات الحرارة المرتفعة نوعا والرطوبة العالية نسبيا وعند كثافة الندى.

الأعراض:

تتلخص الأعراض فى وجود بقع دقيقة على كلا سطحى الورقة ثم يلى ذلك تحول هذه البقع إلى اللون البنى وتجف ونادرا ما تتكون هذه البقع على القرون وهذه البقع الدقيقة عبارة عن جراثيم الفطر الكونيدية والتى تتساقط بسهولة من حواملها ،تتكون الأجسام الثمرية السوداء اللون على الميسليوم السطحى فى نهاية موسم النمو وتؤدى شدة الإصابة إلى موت الأوراق المصابة فيضعف النبات ويصغر فى الحجم وتتعرض القرون للشمس وتنضج مبكرا نظرا لموت معظم الأوراق وبالتالى يقل المحصول.

 
 
 

وسائل انتشار المرض

·        الرياح التى تنقل الجراثيم الكونيدية للفطر أثناء الموسم بسهولة وبسرعة من نبات إلى آخر أو من حقل لآخر .

  • المخلفات النباتية أو الحشائش تقوم بنقل الجراثيم الجنسية التى توجد بالأجسام الثمرية.

الظروف الملائمة لانتشار الإصابة

  • الجو الدافئ .
  • الرطوبة الجوية المرتفعة.

 

الوقاية والعلاج

  • اتباع الوسائل الزراعية الصحيحة مثل إزالة المخلفات النباتية وتجنب زيادة الرطوبة .
  • عدم الكثافة النباتية ووجود التهوية المناسبة بين النباتات لتقليل الظل والرطوبة اللذان يساعدان على انتشار الإصابة .
  • عدم المغالاه فى التسميد النيتروجينى والعناية بالتسميد البوتاسى .
  • إزالة الحشائش ونظافة الأرض جيدا .
  • بعد حوالى شهر إلى شهر ونصف يمكن الرش الوقائى بالكبريت الميكرونى بمعدل 250جم/100لتر ماء كل 15يوم مع العناية قبل الرش  .
  • بإزالة الأوراق القديمة أولا بأول عند ظهور أعراض الإصابة يمكن الرش التبادلى بالسومى أيت بمعدل 35سم3/100لتر ماء أو الروبيجان  15سم3 /100لتر ماء أو الأفيوجان بمعدل 100سم3/100لتر ماء مع الكبريت الميكرونى بالمعدل السابق ذكره أو الكاراثين السائل بمعدل 50سم3/100لتر ماء كل 10-15يوم على حسب شدة الإصابة.

 

3- النيماتودا

تعتبر النيماتودا أيضا من الأمراض الهامة التى تصيب البامية وتؤثر تأثيرا كبيرا على المحصول الناتج وتنتشر بشدة فى الأراضى الرملية والخفيفة.

الأعراض :

ظهور عقد وانتفاخات على الجذور ويعقب ذلك اصفرار فى المجموع الخضرى وصغر حجمه وقد يذبل النبات عند ارتفاع درجات الحرارة وأحيانا تموت النباتات.

 
 

الظروف الملائمة

  • التربة الخفيفة.
  • درجات الحرارة حوالى25درجة مئوية.

 

المكافحة

  • العناية بخدمة الأرض وتهويتها للقضاء على اليرقات .
  • اتباع دورة زراعية مناسبة .
  • زراعة أصناف مقاومة .
  • التخلص من النباتات المصابة .
  • علاج التربة قبل الزراعة بمبيدات النيماتودا مثل :

الفايديت24%بمعدل 2لتر/600لتر ماء للفدان ،أو الفيوريدان 10%بمعدل 20كجم/فدان وتستخدم هذه المبيدات النيماتودية قبل الزراعة فى الأراضى الموبوءة بالنيماتودا وذلك قبل الزراعة:

  • تفيد زراعة الثوم فى الأراضى الموبوءة ثم تقليبه فى الأرض وحرثه عندما يصل نموه لارتفاع من 30 إلى 35سم. كذلك يفيد عمل عجينة من فصوص الثوم ثم تنقع فى الماء ويؤخذ المحلول المائى ويرش حول جذور النباتات. كذلك يفيد خلط العرش الجاف بالثوم وأوراق الكافور الجافة بالتربة قبل الزراعة فى تقليل نسبة اللإصابة ويلاحظ استخدام النباتات والفصوص السليمة الخالية من الإصابة.
 

المادة العلمية : د/يحيى خفاجى - معهد بحوث امراض النبات– مركز البحوث الزراعية

التعليقات
اضف تعليق
 
زائر
 
 

 
2013/09/28 05:06 AM
زائر
Thanks for the great
Thanks for the great info dog I owe you biiytgg.
1 of 1